الأربعاء , 20 نوفمبر 2019
اخر الأخبار

أخبار


الفيس بوك
 
7 نوفمبر 2019 5:55 م
-
أقارب نتنياهو يستأنفون ضد تفتيش الشرطة الإسرائيلية لهواتفهم

أقارب نتنياهو يستأنفون ضد تفتيش الشرطة الإسرائيلية لهواتفهم

كتبت: أسماء عصام

قدم اثنان من المساعدين المقربين لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، استئناف في محكمة تل أبيب المحلية اليوم، ضد مذكرة تسمح للشرطة بمصادرة هواتفهم والحصول على المعلومات الواردة فيها.

ويشتبه في أن مدير حملة الليكود والمتحدث باسم عائلة نتنياهو، عوفر جولان، والمتحدث باسم الحزب، جوناتان أورريتش، قاموا بمضايقه وترهيب أحد الشهود، حيث ذكرت المواقع العبرية أن المشتبه فيهم استأجروا سيارة لبث الشعارات المسيئة إلى الشاهد عبر مكبرات صوت أمام منزل الشاهد شلومو فيلبر، وهو المدير السابق لحملات حزب الليكود وأحد المقربين من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، والذي شهد ضد نتيناهو في قضية الفساد.

وأفادت الصحف العبرية أنه خلال الفترة التي خضع فيها لتتدقيق من قبل المدعيين العاميين، عمل فيلبر كمدير عام لوزراة الاتصالات في الفترة التي ترأسها نتنياهو كوزير للوزراء. والذي تم اعتقاله واستجوابه بشأن تورطه في القضية قبل أن يتحول إلى شاهد الدولة.

اقرأ أيضًا: تراجع الديموقراطية وفساد سياسي ..إسرائيل ملاذ آمن للمجرمين في عصر نتنياهو

وتعد مضايقة الشاهد جريمة جنائية يعاقب عليها بالسجن لمدة تصل إلى ثلاث سنوات. ووفقًا لإذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، فقد سعت الشرطة إلى التحقيق في هذا الأمر الذي يعتبر جريمة يعاقب عليها بالسجن لمدة أقصاها سبع سنوات.

وأدعى عوفر جولان أن المحققين تجاوزوا سلطة الشرطة وانتهكوا حقوقهم، عندما فتشوا هواتفهم أثناء الاستجواب، كما زعم أن الشرطة نظرت إلى معلومات لا صلة لها بالشكوك المنسوبة ضدهم، في اعتقادهم أنها مفيدة للتحقيقات في قضية نتنياهو.



التعليقات