السبت , 9 أغسطس 2020
اخر الأخبار

تقارير


13 يناير 2020 1:00 ص
-
هدف صعب المنال.. مسيرة نتنياهو للحصول على الحصانة

هدف صعب المنال.. مسيرة نتنياهو للحصول على الحصانة

كتبت: أمنية حسن

في محاولة للهروب من الملاحقات القضائية بشأن لائحة الاتهام بالفساد والرشوة، تقدم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بطلب للحصول على الحصانة القضائية في محاولة لتأخير عملية محاكمته إلى فترة ما بعد جولة الانتخابات الثالثة في 2 مارس 2020.

في الإطار ذاته تصاعدت الحرب الكلامية بين رئيس الكنيست الإسرائيلي، يولي ادلشتاين، الذي يريد منع انعقاد لجنة للبتّ في طلب الحصانة، وبين المدعي العام للكنيست، إيلان يانون، الذي قرر بالفعل تشكيل لجنة الحصانة.

اقرأ أيضًا: تركيا تتوغل في فلسطين بمساعدة إسرائيل.. دراسة تكشف التفاصيل

ماذا جاء في قرار المدعي العام للكنيست؟

أعلن المدعي العام للكنيست الإسرائيلي، إيلان يانون، يوم الأحد، الموافقة على تشكيل لجنة خاصة للبت في طلب الحصانة الذي تقدم به رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وصرَّح بأن يولي ادلشتاين، رئيس الكنيست الإسرائيلي، غير منوط به منع انعقاد اللجنة النظامية وليس من صلاحيته اتخاذ هذا القرار، حيث كان ادلشتاين يرفض عقد اللجنة على الرغم من إلحاح حزب الليكود وائتلاف كاحول لافان (أزرق أبيض) بضرورة موافقته.

وبعد إعلان قرار إيلان يانون، عقد يولي ادلشتاين مؤتمرًا صحافيًا، أعرب خلاله عن عدم اتفاقه مع رأي يانون، ولكنه على الرغم من ذلك أضاف أنه لا ينوي تأجيل جلسات الاستماع أو التعجيل بها، حيث قال: "أنا لن أشترك في هذا الإجراء الذي يحدث.. نحن حتى لا نعرف كل القضايا والالتماسات".

ما هي الخطوة التالية؟

يوم الاثنين 13 يناير، تنعقد اللجنة العامة للكنيست برئاسة العضو آفي نيسنكورن عن ائتلاف كاحول لافان، لبحث ترتيبات المناقشة، وخلال الاجتماع من المتوقع أن يصوَّت أغلبية الأعضاء على تشكيل اللجنة ومن الممكن أيضًا تشكيل لجان إضافية، وبمجرد الاتفاق بين الأعضاء على تقسيم العضوية من المحتمل أن يزداد عدد المصوتين في الجلسة المكتملة، حيث قال رئيس الكنيست إنه وفقًا للقانون يتعين عقد الجلسة الكاملة بحوالي 25 عضوًا وبالتالي الموافقة على تشكيل لجنة.

كيف ستكون لجنة الكنيست؟

سوف تجتمع اللجنة بعد تشكيلها وتستمع إلى حجج رئيس الوزراء نتنياهو ومحاميه، حيث يمتلك نتنياهو العديد من الحجج التي يستطيع تقديمها للحصول على الحصانة من الملاحقات القضائية، وسوف يستمع أعضاء اللجنة إلى الادعاءات ويدلون بأصواتهم حول القرار بمنح الحصانة إلى نتنياهو من عدمه. وإذا قررت اللجنة منح الحصانة سيذهب التصويت على القضية إلى اللجنة المكتملة بالكنيست، لتصويت جميع الأعضاء على طلب الحصانة.

كم من الوقت ستستمر عملية التصويت على الحصانة؟

أعلن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عن رغبته في استقدام مجموعة كبيرة من شهود، الأمر الذي سيؤدي بطبيعة الحال إلى تمديد فترة التصويت والمناقشة، وعقد جلسات إضافية لا ينص عليها القانون. وفي هذا السياق بحسب ما ورد في موقع صحيفة يديعوت أحرونوت، يقول مسؤول من ائتلاف كاحول لافان إن استقدام شهود لحضور الجلسات يتناقض مع القانون العام الذي ينص فقط على وجوب مناقشة نتنياهو ومحاميه.

لذا من المتوفع أن تستمر جلسات المناقشة والاستماع من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

ماذا سيحدث في حالة عدم منح الحصانة لنتنياهو؟

في حالة إذا لم يمنح الكنيست الحصانة لنتنياهو، سيتم تقديم لائحة الاتهام ضده وتبدأ محاكمته بشكلٍ رسمي، وحتى الآن لم يتم عرض لائحة الاتهام لأنه لم يتم الاستماع في جلسة الحصانة، وإذا تم رفض طلب نتنياهو في اللجنة أو الجلسة المكتملة، فلن يكون لديه فرصة للتقدم بطلب الحصانة في الكنيست القادم.

كسب المزيد من الوقت

يسعى حزب الليكود إلى كسب المزيد من الوقت عن طريق تقديم التماس إلى المحكمة ضد أي قرار سيتم اتخاذه خلال الفترة القادمة في جلسات الاجتماع أو اللجنة، وذلك لأن الحزب لا يمتلك الأغلبية الكافية للتصويت على طلب الحصانة لنتنياهو، إذا يسيطر على الكنيست تيار اليسار الوسط بأغلبية تبلغ 65 مقعدًا. مع ضرورة الإشارة إلى أن أحزاب المعارضة ترفض منح الحصانة لنتنياهو.



التعليقات