الأربعاء , 24 سبتمبر 2020
اخر الأخبار

أخبار


26 يناير 2020 3:49 م
-
للمرة الثانية.. إيران تعتقل صحفيًا لم يصف قاسم سليماني بـ "الشهيد"

للمرة الثانية.. إيران تعتقل صحفيًا لم يصف قاسم سليماني بـ "الشهيد"

ألقت قوات الأمن الإيرانية القبض على صحفي كردي، الأسبوع الماضي، وقدمته للمحاكمة بسبب عدم استخدامه كلمة "شهيد" لوصف قائد فيلق القدس قاسم سليماني، الذي قُتل في غارة جوية أمريكية في 3 يناير الجاري بينما كان يغادر مطار بغداد الدولي، وفقًا لما ورد في تقرير لمنظمة "هينغاو" الكردية الإيرانية.

اقرأ أيضا: بعد مقتله.. غياب سليماني يؤثر بشكل كبير على مستقبل إيران

اعتقلت شعبة الاستخبارات في الحرس الثوري الإيراني الصحفي وحيد فتاحي، وهو صحفي من مقاطعة كرمشان في إيران، وأوضحت المنظمة الكردية أن السلطات نقلت فتاحي إلى جهة مجهولة.

وأضافت المنظمة أن فتاحي يدير قناة "باوه 29" الإخبارية عبر تطبيق تلغرام، ويحظى هذا التطبيق بشعبية واسعة في إيران على الرغم من قرار السلطات بحجبه منذ أكثر من عام.

وبحسب مصادر المنظمة الكردية، فإن اعتقال الصحفي فتاحي كان بسبب عدم إشارته إلى سليماني على قناته الإخبارية في تلغرام بوصف "الشهيد".

وذكرت منظمة هينغاو أنه "لا يوجد أي أساس قانوني بموجب القانون الإيراني يستحق مثل هذا الاحتجاز، لكن قوات الأمن احتجزت العديد من الإيرانيين بتهم وهمية، وغير واضحة، لا سيما الناشطين والصحفيين الأكراد لمنع مساعدتهم للمعارضة في إيران".

جدير بالذكر أن السلطات الإيرانية اعتقلت في مطلع الشهر الجاري صحفيًا يعمل لدى وكالة أنباء خبر أونلاين المقربة من رئيس البرلمان علي لاريجاني، بعدما نشر مقالا لم يصف فيه سليماني بـالشهيد، ليكون فتاحي الضحية الثانية لقمع السلطات الإيرانية ووصايتها على وسائل الإعلام الرسمية وغير الرسمية، وخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، التي رغم تضييق الخناق عليها لازالت منصة الشعب الإيراني في التعبير عن غضبه.



التعليقات