السبت , 26 سبتمبر 2020
اخر الأخبار

أخبار


26 يناير 2020 7:28 م
-
بحجة الطب الإسلامي.. رجل دين إيراني يقطع مرجع الطب الشهير "هاريسون"

بحجة الطب الإسلامي.. رجل دين إيراني يقطع مرجع الطب الشهير "هاريسون"

كتبت: أسماء عصام

أصدرت إدارة الندوات الإيرانية، اليوم الأحد، بيانًا لها يدين رجل دين ظهر في شريط فيديو وهو يحرق دليل هاريسون للطب مُدعيًا أن الطب الإسلامي يمكنه معالجة المرضى دون اللجوء إلى دليل آخر.

ووفقًا لموقع راديو فردا، أظهر الفيديو رجل الدين الإيراني وهو يحرق الكتب، مما أثار غضب مستخدمى وسائل التواصل الإجتماعي. وأدان العديد من رجال الدين البارزين، فضلًا عن مسؤولين في وزارة الصحة هذا الفعل، واقترحت فاطمة زولجر، العضو في اللجنة الثقافية بالبرلمان الإيراني، إحالة الأمر إلى المحكمة الخاصة برجال الدين لمحاكمه هذا الراجل.

ويدعو رجل الدين، عباس تبريزيان، الذي يفضل استخدام لقب آية الله للإشارة إليه، أنه يعالج المرضى على أساس التقاليد الطبية الإسلامية، وخاصة أقوال الرسول والأئمة الشيعية المحفوظة في الكتب من العصور الإسلامية الأولى.

اقرأ أيضًا: للمرة الثانية.. إيران تعتقل صحفيًا لم يصف قاسم سليماني بـ "الشهيد"

وسُلط الضوء على قضية اتباع الطب الإسلامي لعلاج المرضى في ديسمبر الماضي، حيث قال نجل آية الله محمود هاشمي شهرودي، الذي عين ذات مرة كخليفة محتمل للمرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية، إن والده توفى لأنه كان يثق في الطب الإسلامي وما يسمى بالأطباء الإسلاميين.

وقال علاء هاشمي شاهرودي "تجاهل أبي ما قاله الأطباء الحديثون عن مرضه وكيفية علاجه".

وفي سياق متصل، كتب تبريزيان الذي يعيش في مدينة قم، العاصمة الدينية لإيران، العديد من الكتب حول الطب الإسلامي كما سماه. كما أنه يدير مركزًا للطب الإسلامي، ويشمل المركز أدوية عشبية وطبيعية، ومنتجات مثل فرشاة أسنان إسلامية، وصابون إسلامي، وصرمة وهو كحل مصنوع من منتجات طبيعية، وحتى حبر إسلامي بألوان مختلفة، وكل هذه المنتجات معروضة للبيع على الموقع الإلكتروني لمركز الطب الإسلامي.

ومن جانبها، أدانت هيئة الإدارة المدرسية الإيرانية في بيان لها الفعل الجاهل لهذا الرجل الذي حرق كتاب هاريسون للطب والذي يعد أحد النصوص الطبية الرئيسية، ودعت الهيئة السلطات المعنية إلى اتخاذ إجراء في هذا الشأن.



التعليقات