الثلاثاء , 12 أغسطس 2020
اخر الأخبار

أخبار


15 أبريل 2020 8:30 م
-
الحكومة الإيرانية تقر بفقدان 5 مليارات دولار من أموالها

الحكومة الإيرانية تقر بفقدان 5 مليارات دولار من أموالها

كتبت: ماري ماهر

قال عادل عازار، مدير ديوان المحاسبة الوطني في إيران، إن ما يقرب من خمسة مليارات دولار من أموال الدولة مفقودة.

وبناءً على السعر الرسمي البالغ 42 ألف ريال مقابل دولار واحد، توزع الحكومة الإيرانية مليارات الدولارات على المستوردين المحليين لشراء السلع الأساسية من الخارج. والعديد من هؤلاء المستوردين هم أفراد على صلة بالمسؤولين الإيرانيين.

ومع ذلك، ووفقًا لعازار، فقد تم توزيع 4.8 مليار دولار، ولكن لم يتم استيراد أي سلع ومنتجات. لكنه لم يذكر أسماء الشركات التي تلقت الدولارات المفقودة، ولم يذكر المنتجات التي كان من المفترض استيرادها.

اقرأ أيضًا: إمبراطورية خامنئي المالية تعد بتقديم المساعدة للعائلات المتضررة من أزمة فيروس كورونا

وفي حديث أمام جلسة عامة للبرلمان، يوم الثلاثاء، كشف عازار أن الحكومة وزعت ما مجموعه 31 مليار دولار، بالسعر الرسمي، لاستيراد السلع الأساسية إلى البلاد.

جدير بالذكر أنه في نهاية الاجتماع الاستثنائي للمقر الاقتصادي للحكومة برئاسة الرئيس حسن روحاني لمناقشة تقلبات العملة، يوم 9 أبريل 2018، أكد نائب الرئيس، إسحاق جهانجيري، للشركات والمواطنين أن احتياجات عملتهم سيتم تلبيتها بالدولار المسعر بسعر رسمي قدره 42 ألف ريال، بينما تضاعفت قيمة العملات الأجنبية في السوق الحرة المحلية.

ومع ذلك، لم يتحقق الوعد أبدًا. وفي وقت لاحق، قالت الحكومة أن السعر الرسمي للدولار سيستخدم حصريًا لاستيراد السلع والمنتجات الأولية.

وفي غضون ذلك، كشف عازار عن حصول عدد غير معروف من الموظفين العموميين على رواتب فلكية. وأكد أنه لا يزال هناك مسؤولون تبلغ رواتبهم الشهرية أكثر من 12 ألف دولار شهريًا، في حين أن مثل هذه الرواتب الفلكية تتعارض مع لوائح ديوان المحاسبة.

ويوضح تقرير الديوان أيضًا أن 2.76 مليار دولار، بناءً على السعر الرسمي، تم إنفاقها على استيراد السلع، مثل خيط الأسنان، والدمى، والمصابيح الكهربائية، وأجهزة بناء الجسم، والآيس كريم، والمراتب، وهي ليست سلعًا أساسية.



التعليقات