الأربعاء , 9 فبراير 2023
اخر الأخبار

تقارير


27 أغسطس 2020 11:06 ص
-
كيف فضح الموساد الإسرائيلي قطر ؟ تفاصيل سرية صادمة

كيف فضح الموساد الإسرائيلي قطر ؟ تفاصيل سرية صادمة

كتب- محمد وازن 

رئيس تحرير الجوار برس

على الرغم من دورها المفضوح في المنطقة والذي لا يختلف عليه أحد، لكن ثمة ما تخفيه دومًا، تلك الدويلة الصغيرة على خريطة العالم العربي، قطر تحاول علاقتها بإسرائيل، مهما حدث، لكن تتجلى الحقائق يومًا بعد الآخر، وهذه المرة تأتي من عدة دلائل ومواقع سنتحدث عنها، لكن لجوء قطر إلى الخدمات الإسرائيلية خاصة في مجالي التقنية والأمن السيراني والأمن التقني يفضح قطر، لكن قبل الدخول في تفاصيل هذا الأمر والذي بطله الموساد الإسرائيلي وأجهزة استخباراتية أخرى، دعونا نطلعكم على شيء مهم وهو أنه في حال لجأت إلى محرك البحث جوجل وكتبتب باللغة العبرية קטאר ישראל والتي تعني قطر إسرائيل ستندهش أن محرك البحث جوجل قام بإظهار نحو 25 ألف نتيجة بحث ما يعني أن الأمر يحتاج إلى فحص ودراسة حول تلك العلاقة.

 

الفضيحة لم تبدأ من هنا فقط

أورد موقع سكاي نيوز تقريرًا عن العلاقة الخفية بين إسرائيل وقطر فيما يتعلق بمجال الأمن التقني، وفضح الموقع العلاقة المشبوهة بين القائمين على تنظيم مونديال قطر 2022 وبين شركة "ســديم جروب"، الإسرائيلية ومجال تخصصها الأمن، وكان يعمل بها اثنين من الموساد، الجنرال يوآف مردخاي، والضابط شاي بيتنر وكان يعمل في جهاز الموساد أيضًا، ونشأ خلاف بينهما وبين الشركة المذكورة، كما يشرف على الشركة وتضم بين العاملين فيها العديد من ضباط الشاباك الإسرائيلي والموساد.

وبعد الخلاف بين الضابطين المذكورين حاولت الشركة تسوية الخلاف خوفًا من فضح المستور بين الشركة وقطر، الشركة استعانت بالضابطين السابقين لخبراتهما في الشرق الأوسط، والهدف كان واضحًا وهو الحصول على عقد قطر لتوفير الأمن المعلوماتي من الشركة وتأمين مونديال قطر وقيمة العقد عشرات الملايين من الدولارات.

الهدف القطري والمخاوف الإسرائيلية

الهدف القطري هو تأمين المونديال، ولجأت إلى إسرائيل لتفوقها المعروف في الأمن السيبراني، والهدف هو تدعيم وتأمين المنشآت أثناء كأس العالم في قطر 2022، وكانت الأزمة لدى الموساد الإسرائيلي ووزارة الدفاع هو تقديم برامج حماية ومعلومات حساسة تستغلها الدوحة نظرًا علاقتها وتمويلها لحماس وكذلك تركيا.

الهدف من استقدام ضباط الموساد كان واضحًا وهو استقطاب قطر، لكن بعدما أبدى الموساد مخاوفه، تم تعديل بنود العقد فحدث خلاف بين سديم جروب والضابطين، خاصة الضابط موردخاي الذي كان يشرف على التنسيق الخاص بالعمليات الاسرائيلية في الضفة وقطاع غزة.

تعاون في مجال التجسس

الحديث عن التعاون القطري الإسرائيلي يطول، لكن موقع intelligence online تحدث في تقرير عن التعاون بين الدوحة وشركة تدعى NSO Group والمجال الخاص بها هو التجسس، ويشرف عليها شاليف هوليو وكان له العديد من أشكال التعاون مع قطر.

لم يكن هذا التعاون هو الوحيد، هناك تعاون آخر بين قطر وشركة جراما جروب الاسرائيلية ومجال عملها التجسس ايضا، وكذلك شركة كانديرو، ومجالها الاختراق والقرصنة الالكترونية، وغيرها من أشكال التعاون بين الدوحة وتل أبيب.



التعليقات