الخميس , 26 نوفمبر 2020
اخر الأخبار

أخبار


26 أكتوبر 2020 11:20 م
-
مسؤول أمريكي يعترف بعدم قدرة أمريكا على السيطرة على وباء كورونا

مسؤول أمريكي يعترف بعدم قدرة أمريكا على السيطرة على وباء كورونا

كتبت: إيمان خالد

صرح أحد كبار مساعدي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الإثنين، أن الولايات المتحدة لن تتمكن من السيطرة على وباء كورونا.

وقد تزايدت أعداد المصابين بالفيروس في الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة، وذلك قبل تسعة أيام من الانتخابات الرئاسية في البلاد، لذلك أوضح رئيس موظفي البيت الأبيض، "مارك ميدوز"، أنه لا سبيل لمواجهة الفيروس، إلا باستخدام مجالات التخفيف، التي تتمثل في اللقاحات والعلاجات.

وعلى الرغم من إصابة عدد من فريق نائب الرئيس الأمريكي، "مايك بنس"، بفيروس كورونا، إلا أن بنس واصل حملته الانتخابية، وذلك بعد أن أعلن مكتبه ، أمس الأحد، أن نتائج اختباره هو وزوجته سلبية.

وجاء في حديث ميدوز مع شبكة CNN الأمريكية، أن السيطرة على الفيروس لم تكن هدفًا واقعيًا، لأنه فيروس مُعدٍ مثل مرض الإنفلونزا.

وذُكر في بيان أصدره المرشح الديمقراطي للرئاسة "جو بادين"، رداً على ما قاله ميدوز، أن البيت الأبيض يلوح بعلم الهزيمة الأبيض.

وقد أظهرت تصريحات ميدوز أن إدارة ترامب، قد تخلت عن واجبها الأساسي، الذي تمثل في حماية الشعب الأمريكي، حيث توفي أكثر من 225 ألف أمريكي، منذ بداية الوباء.

وفي المحادثة التي تمت يوم الأحد، في ولاية New Hampshire، كرر ترامب إدعاءه حول أن أمريكا بدأت بالفعل إحراز تقدمًا في مواجهة الوباء، على الرغم من تسجيل أعداد يومية قياسية من الإصابات، وارتفاع عدد حالات نقل المرضى إلى المستشفيات.

وفي وسط حشد من مؤيدي ترامب، لم يكن الكثير منهم مراعون لقواعد الإجراءات الاحترازية، من ارتداء الكمامات، وقواعد التباعد الاجتماعي، قال ترامب: "نحن مقبلون على نهاية هذا الوباء، لدينا لقاحات، لدينا كل شيء، حتى بدون اللقاحات، نحن نقترب من نهايته".

ومن المقرر أن يظهر ترامب اليوم في بنسلفانيا، لمواصلة حملته الانتخابية، التي شملت زيارات إلى كلًا من نورث كارولينا، وأوهايو، وويسكونسن، وسوف يتوجه يوم الثلاثاء إلى ميشيغان وويسكونس ونبراسكا يوم الثلاثاء.

أما من جهة بنس، فقد استمرت حملته الانتخابية، بعد ظهر الأحد، في ولاية كينستون بولاية نورث كارولينا، وذلك على الرغم من تواصله الشديد بكبير موظفيه، "مارك شورت"، الذي أثبتت الاختبارات إصابته بالفيروس.

وبعد ثلاثة أسابيع من خروج ترامب من المستشفى، قبل أن يتعافى كليًا، أعلنت تقارير إعلامية قبل أيام، أصابة كلًا من المستشار بنس مارتي، وعضوين آخرين من موظفيه بالفيروس، مما أثار الجدل حول إجراءات الوقاية داخل البيت الأبيض. 

وقال بايدن، في مقابلة مع برنامج 60minutes على قناة CBS الأمريكية، أمس الأحد، إن ترامب لا يزال لديه فرصة للفوز بالانتخابات على الرغم من أنه يتخلف عنه بمعدل ثماني نقاط في استطلاعات الرأي.

وأتهم بايدن ترامب بمحاولة نزع شرعية الانتخابات، وذلك من خلال التشكيك في نزاهة الاقتراع عبر البريد.

أما ترامب، ففي الأيام الأخيرة، ظل يتنقل بين الولايات الأساسية المتأرجحة، حيث ضاق بيه تقدم بايدن عليه بكثير في عدد من تلك الولايات، التي ستقرر نتيجة الانتخابات، حيث أدلى بالفعل نحو 59 مليون شخصًا بأصواتهم، ويعتبر هذا الرقم الكبير نتيجة لتوابع الوباء إلى حد كبير.

وقال خبير الأمراض المعدية الأمريكي، "أنطوني فارتوش"، في حديثه مع BBC الأمريكية، أمس الأحد، إنه  من الممكن إتاحة لقاح كوفيد-19 قبل نهاية العام، وذلك إذا تم إثبات أمانه وفعاليته، وستُتاح الجرعات الأولى منه متاحة حسب أولوية كل شخص.

وأضاف أيضًا، أن الأمر سيستغرق عدة أشهر حتى عام 2021، قبل أن يتوافر اللقاح على نطاق أوسع.



التعليقات