الخميس , 26 نوفمبر 2020
اخر الأخبار

أخبار


27 أكتوبر 2020 7:07 ص
-
الرئيس الأذربيجاني يتوعد أرمينيا بحماية تركية

الرئيس الأذربيجاني يتوعد أرمينيا بحماية تركية

كتبت: هاجر محمد

هاجم "إلهام علييف" رئيس أذربيجان، خصمه الأرميني مُهدداً باستخدام طائرات F16 التركية.

وخلال خطابه اليوم، الأثنين، أوضح علييف أن هناك دولاً لم يُسمها مازالت تدعم أرمينيا بإرسال الأسلحة لها، وطلب من هذه الدول الضغط على أرمينيا لكي تنسحب من الأراضي المتنازع عليها حسب قوله.

وقال علييف أن أذربيجان قبلت وقف إطلاق النار حتى يتم تبادل الأسرى والقتلى بين الجانبين، ولكنه اتهم أرمينيا بانتهاك الهدنة.

وركز علييف على كم ونوع الأسلحة التي سقطت بأيدي جنوده مُتسائلاً، كيف لأرمينيا الحصول على هذه النوعية وهذا الكم من الأسلحة؟، وكان من أهمها 305 دبابة تم تدمير عدد 252 والاستيلاء على 53 دبابة أخرى، وعدد 6 منظومات دفاع جوي من طراز S300 تم تدميرها بالكامل.

وقد أشاد علييف بالدور التركي والذي حسب قوله دور رئيسي وقوفاً إلى جانب الحق الأذربيجاني، وأثنى كذلك على السياسة التركية الداعمة لبلاده، وأشار أن تركيا تركت مقاتلتها في بلاده، وذلك تعبيراً على التضامن والتعاون في وجه الجانب الأرميني، كما صرح علييف أن طائرات F16 ستظل مستعدة للتدخل إذا تعرضت أذربيجان لأي هجمات.

ولم يلبث الرئيس الأذربيجاني في شرح الدور الأرميني، الذي يعتمد على توطين الأرمن من بعض الدول العربية في إقليم"كارباخ"، مؤكداً أن هذا الإقليم لم يكن أرمينياً يوماً ما، بل إنهم فقط هاجروا إليه.

وألمح علييف أنه في حال إستمرار العدوان الأرميني على بلاده وعدم تدخل مجلس الأمن الدولي لحل المشكلة، فإنه سيمضي قدماً في رد العدوان، وطالب مجلس الأمن بعدم منعه من ذلك.

والجدير بالذكر أن أرمينيا لم تلتزم بالهدنة وقصفت المدنيين في بعض المواقع والمدن الأذربيجانية، ولم تكن هذه المرة الأولى، بل أنها انتهكت أيضاً الهدنة التي تم توقيعها أوائل شهر أكتوبر الجاري، وقامت بقصف مدينة "كنجه" بصواريخ باليستية، وأيضاً انتهاك الهدنة الإنسانية التي أُعلنت منتصف الشهر الجاري وتحديدً يوم 17 أكتوبر.



التعليقات