الجمعة , 15 يناير 2021
اخر الأخبار

تقارير


كتب إدارة التحرير
3 نوفمبر 2020 4:18 م
-
الولايات المتأرجحة.. الطريق إلى رئاسة أمريكا يبدأ من هنا

الولايات المتأرجحة.. الطريق إلى رئاسة أمريكا يبدأ من هنا

تقرير: سيف الدين قابيل

مع انطلاق السباق الرئاسى في الولايات المتحدة، لاختيار الرئيس الجديد، اليوم، كثف ترامب وبايدن جهودهما لنيل ثقة هذه الولايات، للتصويت لصالح أحدهم.

وهذه الولايات لا يمكن تحديد ميولها ولا إن كانت ستختار الجمهوريين أو الديموقراطين، على عكس ولايات أخرى قد حددت مصيرها، باعتبارها مؤيدة لأحد الحزبين.


ولايات الحسم

وأشهر هذه الولايات المتأرجحة، ولاية فلوريدا، التي تمتلك ٢٩ صوتًا في المجمع الانتخابي، وتمثل أهمية كبيرة بالنسبة إلى ترامب، حيث تفوق فيها على هيلاري كلينتون في انتخابات ٢٠١٦، بفارق ١.٢ بالمئة نقطة، ويسعى أيضًا لنيل أصوات المجتمع اللاتيني، الذي يعود أصوله لأمريكا الجنوبية، والذين ساهموا في فوزه عام ٢٠١٦، حيث كانت نسب تصويتهم تتراوح بين ٥٤:٥٠ بالمئة لصالح ترامب.
وتعد هذه الولاية مصدر خطر هذه المرة عليه، لأن أكثر فئة عمرية تصويتًا هم المسنين، والذين يميلون لبايدن، وأيضًا المرأة التي تمثل ٥٢ بالمئة من الحزب الديموقراطي.


ولاية ترامب خيب أملها  

أما ولاية ميشيغان، والتي لها ١٦ صوت في المجمع الانتخابي، يوجد بها نسبة كبيرة من العرب الأمريكيين، الذين لديهم مخاوف من ترامب بعد كلامه عن المهاجرين والأقليات، ويمثلون كتلة تجارية في الولاية، وحالهم حال باقي سكان الولاية، الذين تحولوا من الحزب الجمهوري للديموقراطي، بعد فشله في إرجاع الولاية مجمع للتصنيع مرة أخرى كمان وعدهم سابقًا.

وولاية نورث كارولينا، التي أصبحت جمهورية بعد تشريع قانون الحريات العامة، في الستينيات من قبل الديموقراطين، والسبب أنهم من البيض المحافظين مما أثار غضبهم، لكن عادوا للتصويت لباراك أوباما في دورتين متتاليتين.


ولايات لا تحتاج لاستطلاعات


وهناك ولايات قد شبه محسومة النتائج مسبقًا، فمثلاً الولايات الديموقراطية والتي تمثل ١٤ ولاية، ولديهم ٢٠٣ صوت في المجمع الانتخابي، منهم العاصمة واشنطن ونيويورك وكاليفورنيا.

أما عن الولايات الجمهورية وتمثل ١٣ ولاية، لديهم ١٢٥ صوت في المجمع الانتخابي، منهم ألاسكا ونبراسكا وأوكلاهوما.
 

وقد أشارت استطلاعات الرأي مسبقًا، بأن بايدن يتقدم على ترامب في الولايات المتأرجحة، حيث تخطى بايدن ٥٠ بالمئة من الأصوات في أربعة استطلاعات من أصل ستة في ولاية ميشيغان.



التعليقات