الأثنين , 25 يناير 2021
اخر الأخبار

تقارير


7 ديسمبر 2020 11:56 ص
-
رجب طيب أردوغان لن يمل حتى تدق طبول الحرب

رجب طيب أردوغان لن يمل حتى تدق طبول الحرب

كتبت: سماح عزت

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، أن تركيا لا تحاول تصعيد الموقف في الشرق الأوسط، ولكنها تعمل على حلّ الخلافات "بالتعاون وبشكل عادل"، مضيفًا لا ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يتصرف في ملف الشرق الأوسط، بناءً على أهواء اليونان وقبرص.

وغردت وكالة "الأناضول" التركية، عبر حسابها في تويتر قول أردوغان: "لن نعترف بالمخططات والخرائط الرامية، إلى حبس تركيا بسواحل أنطاليا".

وكما تقول أنقرة أن مواقعها على الساحل الطويل المطل على البحر المتوسط، يجعل متطلباتها بالسيادة على المياه في البحر المتوسط أكثر من متطلبات اليونان، والتي تستند على جزيرة كاستيلوريزو.

وتدعي أنقرة أن اليونان والاتحاد الأوروبي يقولون بأنها تنتهك الأطر الدولية في الشرق الأوسط، وكل هذا يهدد السلام الإقليمي للمنطقة.

وبالرغم أن بروكسل قامت بتهديد أنقرة بفرض العقوبات، بسبب ما تفعله من مخالفات في الشرق الأوسط، وسيقوم قادة الاتحاد الأوروبي باتخاذ قرارهم في قمة يومي 10 و11 ديسمبر بشأن فرض إجراءات عقابية.

وعندما قامت تركيا في أواخر نوفمبر بسحب السفينة الاستكشافية إلى موانئها، أدى ذلك لتهدئة التوتر في المنطقة، ولكن قال مسؤولين ودبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي، أن القضايا الأوسع نطاقا هي المتعلقة بسوريا وليبيا، بالإضافة إلى الاستبداد الذي يحدث في تركيا، مما جعل موقف الاتحاد الأوروبي متشدد نحوها.

ويرى الاتحاد الأوروبي أن سفن التنقيب والبحث عن البترول مازالت مستمرة في المياه المتنازع عليها مع اليونان وقبرص، مما يجعل المحادثات الرسمية مع تركيا بشأن مطالب السيادة البحرية أمر مستحيل.


وقام رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، والذي يرأس قمم الاتحاد الأوروبي، بدعوة تركيا الأسبوع الماضي لوقف لعبة "القط والفأر" وذلك بتقديم تنازلات ثم التخلي عنها في وقت لاحق.



التعليقات