الأربعاء , 21 أبريل 2021
اخر الأخبار

أخبار


9 يناير 2021 5:29 م
-
منصة جوجل توجه ضربة لترامب وأنصاره

منصة جوجل توجه ضربة لترامب وأنصاره

كتبت: إيمان خالد

قرر موقع تويتر، مساء الأمس، تعليق حساب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، وبشكل دائم، وذلك إثر "تحريض أنصاره" من خلال المنصة ا للتظاهر أمام مبنى الكونغرس، مما أدى لاقتحامه ووقوع قتلى وجرحى, توجهه ترامب وأنصاره إلى موقع "بارلير، الا ان جاء رد شركة غوغل بإزالتها بشكل مؤقت.

وفي وقت سابق، علق تويتر حساب ترامب لمدة 12 ساعة، وقال الموقع حينها أنه سيعلق الحساب بشكل دائم اذا اخترق ترامب قواعد المنصة مرة أخرى، الا انه في هذه المرة، وأوقف تويتر حساب ترامب نهائيا في ساعة متأخرة من يوم الجمعة، وحرمه من التواصل مع متابعيه الذين يصل عددهم إلى قرابة 90 مليون متابع.

 وقال ترامب، اليوم، إنه سينظر في بناء منصته الخاصة بعد أن أوقفت شركة تويتر حسابه نهائيا، ونشر تغريداته الأخيرة على حسابًا الرئسيًا بعد أن حظرت شركة تويتر حسابه الشخصي، وقال ان الحساب الرسمي الذي يتابعه 33.4 مليون "لن يتم إسكاتنا "، وأضاف أيضا أن  "تويتر غير معني بحرية التعبير"،  ومنع تويتر ترامب أيضا من التغريد عبر الحساب الرسمي لرئيس الولايات المتحدة.

ومن ناحية أخرى، أعلن الرئيس التنفيذي لفيسبوك، مارك زوكربيرج، الخميس،  أنّ حسابَي ترامب على موقعي فيسبوك و انستقرام سيظلان محظورين إلى أجل غير مسمّى ولمدة "أسبوعين على الأقلّ"، وذلك على خلفية اقتحام أنصار ترامب ولايته الكابيتول، وقال زوكربيرج في منشور على حسابه في فيسبوك، اننا "نعتبر أنّ السماح للرئيس بمواصلة استخدام خدماتنا خلال هذه الفترة ينطوي على مخاطر كبيرة للغاية".

وبعد ذلك توجه أنصار ترامب الي منصه اخرى تدعي Parler، وهي منصة لخدمة شبكات اجتماعية أمريكية، وتم إطلاقها في أغسطس 2018 كبديل عن تويتر، واستمروا بالتعبير عن غضبهم من نتائج الانتخابات، واستمروا بنشر دعوات للتظاهر، إلا أنه شركة غوغل قامت بإزالة التطبيق بشكل مؤقت من متجرها، وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "بارلير"، جون ماتزي، أن الدعوات لأعمال العنف والتمرد والشغب "لن يكون لها مكان عبر مواقع التواصل الاجتماعي".

وفي وقت لا حق, استخدم ترامب حسابا رسميا على موقع تويتر لانتقاد المنصة, ووجه حديثه إلى أنصاره,والذي اطلق عليهم  "المواطنين العظماء", لافتا إلى أنه يفكر في تأسيس منصة تواصل اجتماعي خاصة به, إلا أن تويتر قام بحذف منشوراته, وتعليق الحساب حملة ترامب.

 وأشار تويتر ، إلى أن قراره ينبع من "مخاطر التحريض على مزيد من العنف"، وذلك بعد ثلاثة أيام من حث ترامب لآلاف  من أنصاره  للتوجه إلى الكونغرس أثناء عقد جلسة للتصديق على هزيمته أمام منافسه الديمقراطي، جو بايدن، بانتخابات الرئاسة.


وكان المئات من أنصار ترامب اقتحموا الأربعاء مبنى الكابيتول، وأدّت أعمال العنف التي تلت اقتحام المحتجين إلى مقتل خمسة أشخاص من بينهم ضابط في الشرطة,وأتى حصار الكابيتول بعد ساعات على توجه ترامب إلى مناصريه قائلاً: "لن نستسلم أبداً، لن نخضع أبداً",ونشر تويتر بياناً الجمعة جاء فيه أنه "في سياق الأحداث المروعة هذا الأسبوع، أوضحنا يوم الأربعاء أن الانتهاكات الإضافية لقواعد تويتر من المحتمل أن تؤدي إلى هذا الإجراء بالذات.



التعليقات